إنطلاق عملية التلقيح ضد فيروس كورونا في جامعة باتنة 2

   شهدت جامعة باتنة 2 صبيحة اليوم إنطلاق عملية التلقيح للوقاية من فيروس كورونا المستجد لفائدة جميع مكونات الأسرة الجامعية من أساتذة وطلبة، إداريين وأعوان أمن ومصالح الخدمات الجامعية باتنة - فسديس. وتأتي هذه العملية في إطار التعاون المشترك بين مديرية الصحة ودكاترة المستشفى الجامعي لولاية باتنة والجامعة، والذين بدورهم قاموا بإحضار كميات معتبرة من جرعات لقاح SINOVAC وبالتنسيق مع دكاترة مركز الطب الوقائي وبحضور مدير الجامعة الدكتور حسان صمادي الذي أشرف على العملية بتلقيه أولى الجرعات للتتواصل العملية لتشمل أفراد الأسرة الجامعية.

   يذكر بأن عملية التلقيح لا تزال متواصلة بعيادة الجامعة فعلى الراغبين في التلقيح التوجه للعيادة وحتى من ذوي الأسرة الجامعية بإمكانهم الإستفادة من اللقاح والذي يتوفر بجرعتين، كما سيستفيدون من بطاقة التلقيح المعتمدة من وزارة الصحة.

   وحسب ما أفاد به الأطباء الحاضرين الذين شجعوا على الإقبال والإستفادة من اللقاح خاصة وبأنه سيعمل على حماية أكثر من الفيروس ويقلل من خطورته حتى وفي حال الإصابة به حيث سيكون ما يكفي من الأجسام المضادة للدفاع عن الجسم وبالتالي التقليل من خطر الوفاة والحالات الحرجة.